القراءات القرآنية بين العربية والأصوات اللغوية (منهج لساني معاصر)

هذا الكتاب القيم من تأليف الدكتور اللغوي سمير شريف استيتية، وطبع عن عالم الكتب الحديثة سنة 2004م ويقع في 362 صفحة.

يدرس هذا الكتاب الظواهر الصوتية في اثنتي عشرة قراءة، وهي فكرة متميّزة وُفّق لها المؤلف غاية التوفيق، وذلك ليتأتّى لأي باحث أن يعرف أصواتها دون أن يسمع تسجيلها.

تناول المؤلف في هذا الكتاب دراسة الظواهر الصوتية في اثنتي عشرة قراءة، أوّل سبع منها هي القراءات السبع المتواترة، ثم القراءات الثلاث المكملة للعشر، وهي أيضا متواترة.

ثم اختار من القراءات الشواذ الأربع، فدرسها صوتيا، وهو أمر استفاض القول بجوازه عند عدد كبير من العلماء – حسب المؤلف-.

خطة البحث ومضمونه:

جعل المؤلف لكل قراءة فصلا، ورتّب هذه الفصول بمقتضى الترتيب التاريخي لوفاة القراء في مجموعات ثلاث, ومن هنا كان الفصل الأول مخصصا لدراسة الظواهر الصوتية في قراءة ابن عامر، لأنه أقدم السبعة في تاريخ الوفاة، والثاني لدراسة الظواهر الصوتية في قراءة ابن كثير، ثم عاصم فأبي عمرو بن العلاء، فحمزة، فنافع فالكسائي, هذه المجموعة الأولى، ثم كان ترتيب القراءات الثلاث المكملة للعشر، وهي المجموعة الثانية.

وقد جعل المؤلف كلّ فصل قائما على مطلبين:

 أوّلهما: التعريف بالقارئ ودرايته وراوييه وطرقه.

ثانيهما: لدراسة الظواهر الصوتية في قراءته.

ودرس الباحث المؤلف هذه الظواهر نطقيا وفونولوجيا، واستنبط القواعد الصوتية للظاهرة وأرسم معادلاتها.

وقد استعان أيضا على دراسة بعض الظواهر في بعض هذه القراءات أكوستيكيا، بأدق الأجهزة الصوتية وأحدثها في مركز النطق والسمع في جامعة اليرموك.

السابق
البيان في روائع القرآن دراسة لغوية وأسلوبية للنصّ القرآني
التالي
أساليب القصر في القرآن الكريم وأسرارها البلاغية