المقدمات الأساسية في علوم القرآن

هذا الكتاب من تأليف الشيخ عبد الله بن يوسف الجديع، فهو من منشورات المركز الإسلامي في ليدز ، وهو المركز الذي يرأسه الشيخ الجديع ، بعد رحيله إلى ليدز .

 وفقد اعتنى به عناية كبيرة، فانتقى مباحثه العلمية ، وحرر عباراته ، وأجاد تقسيمه ، وأجاد طباعته حتى أصبح بغية طلاب العلم. وهو يقع في 604 صفحات.
وحتى لا يظن ظان أنه لم يأت بجديد ، وإنما كرر ما قاله السابقون ، قال في المقدمة :(لقد كانت الرغبة لدي في تحرير مقدمات مهمة تتصل بالكتاب العزيز قديمة ، وذلك على سبيل المشاركة في تقريب العلوم الأساسية لفهم الكتاب والسنة ، دون بخس لما سبق به أهل العلم في هذا الباب ، ولكن بمنهج محرر يجمع بين صحيح النقل ، وصريح العقل دون تكلف ، مجانب الاستدلال بالضعيف من الأخبار ، غير جار على المعتاد من التقليد لا في المضمون ولا في الأسلوب ، إذ لو كنا مجرد نقلة لكان الإبقاء على مؤلفات الأقدمين أولى من تكلف التصنيف).
وقد حصر حديثه في مقدمات أساسية في علوم القرآن ، لأن علوم القرآن بمعناها العام لا حصر لها بأنواع معينة. ولذلك فإن الكلام فيها إنما هو من حيث النظر إلى معرفة مقدمات أساسية ينبغي الإلمام بها لكل راغب في دراسة القرآن العزيز ، توضح مزاياه ، وتحقق إسناده ، وتهدي إلى معرفته وفهمه.
ومن خلال الدراسة تحصل له أن البحث في ذلك يتناول معرفة المقدمات الست التالية :
المقدمة الأولى: نزول القرآن.
المقدمة الثانية : حفظ القرآن.
المقدمة الثالثة : نقل القرآن.
المقدمة الرابعة : النسخ في القرآن.
المقدمة الخامسة :تفسير القرآن.
المقدمة السادسة : أحكام قراءة القرآن .
وقد أدرج مباحث أخرى مثل الكلام على خصائص القرآن ، وأسلوبه اللغوي ، وأسلوب القصة فيه، وقوانين الجدل والمناظرة ، وطريقة وأنواع الأحكام فيه ، وشبه ذلك.

السابق
البرهان في علوم القرآن للإمام بدر الدين الزركشي
التالي
مباحث في علوم القرآن