التفسير الصحيح موسوعة الصحيح المسبور من التفسير بالمأثور إعداد: حكمت بن بشير بن ياسين

طبع هذا التفسير المتميّز في أربع مجلدات عن دار المآثر بالمدينة النبوية ط الأولى سنة 1420هـ/1999م.

أعدّ الدكتور حكت بن بشير بن ياسين – أستاذ التفسير في كلية القرآن الكريم والدراسات العليا بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة- هذا التفسير الموسوم بالصحيح، والذي له من اسمه نصيب.

ويعتبر هذا التفسير من أهم الكتب المعاصرة التي لامست جانب التفسير بالمأثور من أحاديث الرسول وأقوال الصحابة والتابعين من أهل التفسير، المشهود لهم بالتفوق فيه.

وقد ذكر مؤلفه في المقدمة الطويلة منه، فضل التفسير بالمأثور ومزاياه، وشروطه وأعلامه، ذاكر سبب التأليف، وشارحا خطة العمل.

وقد كان المؤلف وفيا لما ذكر، فجمع في كتابه هذا ما صح إسناده من التفسير بالمأثور، معتمدا في ذلك كتب السنة الصحيحة، وآراء النقاد المعتمدين في الروايات.

وهو بهذه الصفة يعدّ جامع في بابه، له أهمية كبرى، لاسيما وأن جانب التفسير بالمأثور، جانب عزيز ومقدّم في التفسير كما يقول العلماء. 

السابق
الدرة، في تفسير سورة البقرة
التالي
التسهيل لعلوم التنزيل للإمام ابن جزي الكلبي (ت741هـ)