إمعان في أقسام القرآن

يعتبر كتاب "إمعان في أقسام القرآن" لعبدالحميد الفراهي المتوفى سنة 1349هـ على وجازته من أجود كتب القسم في القرآن الكريم، ومؤلفه عالم جليل من علماء الهند المتأخرين.
خلاصة كتاب إمعان في أقسام القرآن:
1- أن القسم إذا كان مجرداً عن المقسم به – لأنه ليس من لوازمه – فإنما يراد به تأكيد قول أو إظهار عزم وصريمة.
2- أما إذا أقسم بشيء فإن المقصود هو الإشهاد، حتى في الأيمان الدينية، وإنما اختلط به معنى التعظيم من جهة المقسم به لا من جهة أصل معنى القسم.
3- وربما يكون القسم لمحض الاستدلال.
4- أما أقسام القرآن فليست إلا للاستدلال والاستشهاد بالآيات الدالة.
ولترى فائدة هذا البحث وأثرها العظيم في التفسير، يمكنك الرجوع إلى تفسير المؤلف - رحمه الله - للسور التي طبعت وهي: الذاريات، والمرسلات، والقيامة، والشمس، والتين، والعصر.
وقد طبع هذا الكتاب عدة طبعات في مصر وفي الهند وفي الكويت، وكانت آخر طبعة له في دار القلم بدمشق عام 1415هـ وهي أجود الطبعات لهذا الكتاب. وقد قام بضبطه وتحقيقه الدكتور عبيدالله الفراهي. وقدم له بتعريف بديع الشيخ العلامة أبي الحسن علي الحسني الندوي - رحمه الله -، وترجم له ترجمة حافلة السيد سليمان الندوي - رحمه الله -.
السابق
التبيان في أيمان القرآن للعلامة ابن القيم - رحمه الله - المتوفى سنة 751هـ.
التالي
القَسَمُ في اللغة والقرآن