النواسخ (كان وأخواتها) بين النحو العربي والنحو الوظيفي (سورتا البقرة والنساء أنموذجًا)

النواسخ (كان وأخواتها) بين النحو العربي والنحو الوظيفي (سورتا البقرة والنساء أنموذجًا) - خديجة مرات

نبذة

يهدف هذا البحثُ إلى: أولاً: محاولة معرفة كيف استفادت النظرية العربية القديمة من نظرية النحو الوظيفي. ثانيًا: إعادة قراءة النظرية اللغوية العربية من منظور حديث (تخصيصًا من منظور نظرية النحو الوظيفي). ثالثًا: معرفة هل أعطَت المفاهيم الجديدة التي قدَّمها النحو الوظيفي للجُملة، إضافةً إلى مفاهيم الجملة في النحو العربي. وقد طبَّقت الباحثةُ هذه الأهداف على سورتي البقرة والنساء، لبروز هذه الظاهرة النحوية في هاتين السورتين.

قراءة

تحميل:

QR Code
5 0
الكتاب السابق
القصر بضمير الفصل في القرآن الكريم (دراسة نحوية بلاغية إحصائية)
الكتاب التالي
الشرح العصري على مقدمة ابن الجزري (شرح متن الجزرية في التجويد مع فوائد مهمة)
التعليقات
هذه التعليقات لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع وهي وجهات نظر أصحابها

أضف تعليقك

المسجلين في الموقع فقط يمكنهم إضافة تعليقات. سجل الآن.